Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

My sweet Home blog By boutheina

My sweet Home blog By boutheina

Mes confessions.. mes délires.. mes joies et mes peines..


الأخبار

Publié par Boutaina sur 5 Janvier 2009, 00:30am

Catégories : #Un certain regard..

..تطالعنا الأخبار من كل جانب و في كل حين
..أدير ظهري للجزيرة و أخواتها كيلا أسمع أنباء الشؤم المبين
..أمزق جرائد النحس و كل صور الجبن الدميم
..و أخرس المذياع و أهرب حتى من حاسوبي اللعين
..لكن رائحة الموت تتسرب إلى أرواحنا كسم  قديم
..تسرق الفرح من القلوب و حتى الدموع تهين
..فكل ابتسام الوجوه كذب على كذب على حزن دفين

Commenter cet article

sami 06/01/2009 15:01





طفل يعرب كلمات عن فلسطين إعرابا تدمع له العين





قال الأستاذ للتلميذ... قف وأعرب يا ولدي:"عشق المسلم أرض فلسطين"وقف الطالب وقال:عشق: فعل صادق مبني على أمل يحدوه إيمان واثق بالعودة الحتمية،والمسلم: فاعل عاجز عن أن يخطو أي خطوة قي طريق تحقيق الأمل،
وصمته هو أعنف ردة فعل يمكنه أن يبديها،
وأرض: مفعول به مغصوب وعلامة غصبه أنهار الدم وأشلاء الضحايا وأرتال القتلى،
و....
و....
وستون عاما من المعاناة.  فلسطين: مضافة إلى أرض مجرورة بما ذكرت من إعراب أرض سابقا. قال المدرس: يا ولدي مالك غيرت فنون النحو وقانون اللغة؟؟؟يا ولدي إليك محاولة أخرى..."صحت الأمة من غفلتها" أعرب...قال التلميذ...صحت: فعل ماضي ولى..... على أمل أن يعود.والتاء: تاء التأنيث في أمة لا تكاد ترى فيها الرجال.الأمة: فاعل هدَّه طول السبات حتى أن الناظر إليه يشك بأنه لا يزال على قيد الحياة.من: حرف جر لغفلة حجبت سحبها شعاع الصحوة. غفلتها: اسم عجز حرف جر الأمة عن أن يجر غيره،
والهاء: ضمير ميت متصل بالأمة التي هانت عليها الغفلة،
مبني على المذلة التي ليس لها من دون الله كاشفة..قال المدرس: مالك يا ولدي نسيت اللغة وحرفت معاني التبيان؟؟؟قال التلميذ: لا يا أستاذي...
لم أنس...
لكنها أمتي...
نسيت عز الإيمان،
وهجرت هدي القرآن...
صمتت باسم السلم،
وعاهدت بالاستسلام....دفنت رأسها في قبر الغرب،
 وخانت عهد الفرقان....معذرة حقاً أستاذي،فسؤالك حرك أشجاني...ألهب وجداني،معذرة يا أستاذي...فسؤالك نارٌ تبعث أحزاني،
وتهد كياني...وتحطم صمتي،
مع رغبتي في حفظ لساني...عفواً أستاذي...نطق فؤادي قبل لساني...عفواً يا أستاذي؟؟؟؟؟

Boutaina 08/01/2009 23:34



Sami, Warda:
Espoir..espoir..
Gardons l'espoir..
(J'avoue que j'y arrive vraiment difficilement)..



sami 06/01/2009 10:59

lien intéressant à lire

Rose 05/01/2009 15:55

رائحة الموت تتسرب إلى أرواحنا فعلا
لأن في غزة بين الموت و الموت لا يوجد
إلا موت و بين الزفير و الشهيق يوجد موت
بين الجثتين توجد جثة
الأمر مؤلم لدرجة كبيرة

Archives

Nous sommes sociaux !

Articles récents